ارتفاع الاستثمارات الأجنبية في السعودية 2020

randa
2020-10-01T23:30:59+03:00
آخر الأخبار
randa1 أكتوبر 202051آخر تحديث : منذ 7 أشهر
ارتفاع الاستثمارات الأجنبية في السعودية 2020
 ارتفاع الاستثمارات الأجنبية في السعودية / جنين الحدث

يعد الاستثمار أحد الركائز الأساسية التي يرتكز عليها اقتصاد أي دولة في العالم، فمن خلاله تستطيع الدولة تحقيق الاكتفاء الذاتي، توفير كافة السلع و الموارد التي يحتاجها الأفراد، و زيادة الناتج القومي الإجمال الذي سؤدي إلى تعزيز و تقوية اقتصاد الدولة عامة.

أما في المملكة العربية السعودية، فإن الاستثمار يشكل جزءا أساسيا و أولوية من الأولويات من “رؤية 2030″، و التي تستند بشكل أساسي على تنويع السلع و الخدمات، و تحقيق الإكتفاء الذاتي، و انتاج سلع مختلفة و تصديرها، إضافة إلى تحقيق الشراكة بين القطاع  الخاص و العام، و تشجيع الاستثمار الأجنبي و المحلي في البلاد من حلال خلق بيئة ملائمة للاستثمار في البلاد. فلماذا يحظى الاستثمار الأجنبي بهذا الاهتمام الكبير؟ وما فوائده؟ وما شروطه؟ وما حجمه؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

الاستثمار الأجنبي و فوائده :

يعرف الاستثمار الأجنبي على أنه استثمار بقوم به شركة او فرد لتحقيق مصالح تجارية في بلد آخر.

و للاستثمار الأجنبي المباشر العديد من الفوائد، و هذا ما يفسر اهتمام المملكة العربية السعودية به، و توفير البيئة الملائمة للمستثمرين الأجانب.

تتجلى فوائد الاستثمار الأجنبي المباشر للمملكة فيما يلي:

  • تنويع مصادر الدخل: في ظل الانخفاض الكبير لأسعار النفط في الأعوام القليلة الماضية، أجبر ذلك الحكومة على البحث على مصادر أخرى يمكن للدولة الارتكاز عليها، وذلك ضمن “رؤية 2030” التي أعلنت عنها المملكة عام 2016.
  • توفير فرص عمل: إن دخول الاستثمارات الأجنبية، سيوفر للعديد من الشباب السعودي العديد من وظائف العمل، حيث أنه في ظل التزايد السكاني الكبير الذي تشهده البلاد، يعاني العديد من الأفراد من البطالة بسبب قلة الوظائف الحكومية، و هذا ما سيحله الاستثمار الأجنبي في البلاد.
  • تعزيز المكانة الاستراتيجية و السياسية للبلاد: إن وجود مصالح اقتصادية بين الممكلة و دول العالم سيهام بشكل مباشر علة زيادة المكانة الاستراتيجية و الأهمية السياسية للبلاد.

و على الرغم من الأهمية الكبيرة للاستثمار الأجنبي، إلا أنه يخضع للعديد من الشروط التي يتوجب على المستثمر مطابقتها لتتم الاجراءات بشكل قانوني و سليم، فما هي شروط الاستثمار؟ و كيف تطورت من عام لعام؟

ارتفاع الاستثمارات الأجنبية في السعودية 2020

شروط الاستثمار الأجنبي

تطورت شروط الاستثمار خلال العقود الماضية، فقد سمح للمستثرين بدخول البلاد عام 1376 ه، على أن لا تقل نسبة رأس المال الوطني السعودي عن 51%، و في عام 1383ه، صدر قرار ينص على إعطاء المستثمرين الأجانب الكثير من المميزات كالتمتع بنفس مزايا رأس المال الوطني، على ألا تقل نسبة رأس المال الوطني عن 52% من إجمالي التمويل.

أما في عام 1399ه صدر مرسوم ملكي يعدل النظام بما يلائم التغيرات الاقتصادية التي تشهدها البلاد ، و أخيرا أُعلن عن آخر نظام، و هو المتبع حتى الآن، يشجع المستثمرين الأجانب، إضافة إلى توفير المناخ الملائم للاستثمار الأجنبي و العديد من المميزات، أهمها:

  • توافق و ملائمة النشاط مع قائمة الأنشطة.
  • توافق المنتج و مواد الخام مع خصائص و سمات المنتجات في المملكة.
  • أن يكون المستثمر مؤهل لذلك.
  • عدم وجود سجل جنائي للمستثمر.
  • توافق مجال الاستثمار بالاتفاقيات الدولية و الإقليمية التي عقدتها المملكة.

و مع كل هذه التسهيلات التي توفرها المملكة للمستثمرين في البلاد، زادت نسبة الاستثمار في البلاد بشكل ملحوظ و وصل لأرقام لم تصل إليها من قبل.

نسبة الاستثمار الأجنبي في المملكة خلال الربع الأخير من عام 2020

في ظل تفشي فايروس كورونا، و المميزات الكثيرة التي توفرها المملكة للمستثمرين، تمكنت من جذب استثمارات عديدة للبلاد، وصلت إلى ما يقارب 170.1 مليار ريال، أي ما يساوي 9.9% مقارنةً بالاستثمارات التي حققتها في نفس الوقت من العام الماضي.

أما بالمقارنة مع الربع الأول من العام الحالي، فقد زادت الاستثمارات بنسبة 5.1% أي ما يعادل 90 مليار ريال سعودي.

و بهذا تحاول المملكة جذب أكبر قدر ممكن من المستثمرين الأجانب لضمان توفير العجز الذي تعاني منه مع انخفاض أسعار النفط، إضافةً إلى تقليل نسب البطالة في المجتمع و توطيد و تعزيز علاقاتها الدولية السياسية و الدبلوماسية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة