رياضة

الاحمر بطلا للسوبر الإفريقى بالفوز على الرجاء المغربى بضربات الترجيح

الاحمر بطلا للسوبر الإفريقى بالفوز على الرجاء المغربى بضربات الترجيح

كتب / محمد عوض..

توّج فريق المارد الأحمر النادى الأهلى بقيادة موسيمانى ببطولة السوبر الإفريقي بالفوز على الرجاء المغربي بضربات الجزاء الترجيحية، بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل بهدف لمثله.

فى المباراة التى جمعتهما ، باستاد أحمد بن علي بالعاصمة القطرية الدوحة في بطولة السوبر الإفريقي بالتعادل ليحتكم الفريقين إلى ضربات الجزاء.

الشوط الأول
وواجه الأهلي صدمة قبل انطلاق المباراة وخلال عملية الإحماء، حيث تعرض عمرو السولية لإصابة اضطر على أثرها مغادرة أرض الملعب وعدم خوض اللقاء، ليضطر موسيماني المدير الفني للفريق لإجراء تغيير اضطراري بمشاركة ياسر أبراهيم بدلاً من السولية.

وشهدت الدقائق الأولى من اللقاء هدوءا متبادلا بين الفريقين وإن كان الأهلي قد حاول الضغط على مرمى الفريق المغربي عن طريق بيرسي تاو والشحات وأفشة.
وطالب لاعبو الأهلي باحتساب ركلة ترجيحية للفريق بدعوى أن الكرة لمست يد أحد لاعبي الرجاء في منطقة جزاء الفريق الغربي، لكن الحكم الكونغولي جون جاك ندالا رفض الامتثال لطلب لاعبي الأهلي.

ومن هجمة مرتدة سجل الرجاء المغربي هدفا عن طريق أحمداد في الدقيقة 13 مُستغلاً خطأ من دفاع الأهلي وحارس الفريق محمد الشناوي، بعد الهدف نشط أداء الأهلي لكن دون خطورة حقيقة فيما شكّلت الهجمات المرتدة للرجاء خطورة كبيرة على مرمى الشناوي.

إقرأ أيضا:الصحة واللياقة البدنية | كيفية الحصول على شكل جسم رائع – الحفاظ على لياقتك وصحتك

وظهر عدم الانسجام بين دفاع الأهلي بشكل واضح ما سمح للفريق المغربي لأن يشكل خطورة ورغم محاولات الأهلي لتسجيل هدف إلا أن الأحمر ظهر بطريقة عشوائية طوال الـ45 دقيقة وكانت هناك تمريرات خاطئة بشكل حرم الأهلي من التسجيل لينتهي هذا الشوط بتقدم بطل المغرب بهدف نظيف.

الشوط الثاني
بدأ الأهلي الشوط الثاني بتغيير هجومي بنزول محمد شريف بدلاً من أيمن أشرف، وحاول الأهلي تسجيل هدف التعادل لكن دون جدوى بسبب عدم التفاهم بين لاعبيه وأختفى محمد شريف.

وخرج حسين الشحات في الدقيقة 61 وشارك أحمد عبد القادر بدلاً منه، وأضاف عبد القادر نزعة هجومية للأهلي لكن دفاع الرقابة أحكم الرقابة على مفاتيح لعب الأحمر، وشكّلت الهجمات المرتدة للرجاء خطورة على مرمى الشناوي، ونال ياسر إبراهيم بطاقة صفراء للخشونة.

وفي الدقيقة 77 شارك طاهر محمد طاهر بدلاً من ياسر إبراهيم، وشهدت الدقائق الأخيرة من المباراة محاولات هجومية حمراء ونجح طاهر في تسجيل هدف التعادل للأهلي في الدقيقة 89 ليلجأ الفريقان إلى ضربات الترجيح.

وفي ركلات الجزاء، انتصر الأهلي بنتيجة 6-5، ونجح بتسجيل جميع ركلاته، ليتوج “المارد الأحمر” بلقب “السوبر الإفريقي”.
بذلك حصد الاهلى لقب السوبر الأفريقي للمرة الثامنة في تاريخه والثانية على التوالي بعد تغلبه على نظيره الرجاء المغربي في المباراة التي أقيمت في قطر، ليحصد المارد الأحمر لقبًا أفريقيًا جديد في دولاب بطولات القلعة الحمراء.

إقرأ أيضا:مصطفى عبده المدير الفني لغزل المحلة بعد رحيل بسيوني الى سموحة

الأهلي سبق وحصد لقب السوبر الأفريقي من قبل أعوام 2002 و2006 و2007 و2009 و2013 و2014 و2021، ومن المفارقات أن الفوز باللقب الثامن جاء في نهاية عام 2021 أيضا، بعد قرار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» بإقامة المباراة في شهر ديسمبر من العام الجاري بدلًا من فبراير عام 2022.

أول ألقاب فوز الأهلي بالسوبر الأفريقي كان في عام 2002 بعد تغلبه على كايزر تشيفز الجنوب أفريقي بأربعة أهداف مقابل هدف

المصدر

السابق
اول تعاون مشترك بين نواب المحلة فى تطوير ميدان محطة القطار
التالي
الكومي جديرا للجبلاية لخبراته الكروية في دهاليز المنظومة الرياضية