في الصين محكمة تبرأ متهم بعد قضائه 27 عاما فى السجن!!

randa
2020-08-07T21:41:14+03:00
آخر الأخبارأخبار العالم
randa7 أغسطس 2020
في الصين محكمة تبرأ متهم بعد قضائه 27 عاما فى السجن!!

لا يقف الظلم على حدود زمان و مكان هناك ظلم في ركن يطرقه البشر و لدي قصة مؤلمة في احداثها على صاحبها
قامت محكمة صينية بتبرأت رجلا يدعى “تشانج يوهوان” بعد قضائه 27 عاما فى السجن، عقب توجيهها له بالخطأ تهمة قتل طفلين كم احتاجت الحقيقة لكل هذا الوقت لتنقذ مظلوم، حيث كان صادرا ضده حكم بالإعدام مع إيقاف التنفيذ، بعد القبض عليه فى عام 1993، وأكد المتهم المظلوم تشانج “أنه أُجبر على الاعتراف بجريمة لم يرتكبها، بسبب تعرضه للتعذيب والتهديد والابتزاز من قِبل أفراد الشرطة.

صدر حكم بالإعدام في الصين للمتهم البريء!

و لم يتوقف الامر هنا بل فى عام 2001 أصدرت المحكمة حكمًا بإعدام على المتهم ظلما تشانج، ولكنه استطاع ان يقدم العديد من الدعاوى للطعن فى الحكم الصادر ضده فى جريمة لم يرتكبها و لا يعرف تفاصيلها حتى، وفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية.
لكن أسرة تشانج كان متاكدة براءته واستطاعوا تقديم وثائق عديدة لعدة جهات قضائية في الصين حتى يستطيع لتشانغ الحصول على جلسة استماع أخرى.

اقرأ أيضاً: في الهند تحطم طائرة وكارثة تصيبهم!!

حيث قال القاضي المسؤول عن قضية المتهم تيان جانلين،” إنه بعد مراجعة حيثيات القضية لم يجدوا أى شىء يدين تشانع أو يربطه بمقتل الطفلين،” لذلك قررت المحكمة إطلاق سراحه وعودته لقريته جنوب الصين.
وفي شهر مارس من العام السابق قامت المحكمةالعليا باصدار قرارا بإعادة فتح التحقيقات فى القضية مرة أخرى، و فعليا تمت إعادة المحاكمة في اليوم التاسع من شهر يوليو الماضي، وفي اليوم الرابع من شهر أغسطس الجاري اصدرت المحكمة برأت تشانغ وأطلقت سراحه.

ونشرت عدة صحف مقطع فيديو يوثق اللحظات المؤثرة للعائلة، التي جمعت المتهم تشانغ مع والدته المسنة التي بلغ بها العمر 83 عامًا، وزوجته السابقة وأحد أطفاله الذي رحل عنه و هو في سن صغيرة.
و تم الاتفاق من قبل تشانج وزوجته السابقة على الانفصال في عام 2001 بعد قرار المحكمة بالإعدام ضده، لأنهما لم يكونا متأكدين هل سيعود ام انه سوف يعدم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة

error: Content is protected !!