وزراء ونواب لبنانيون يخضعون للتحقيق حول سبب انفجار مرفأ بيروت 2020

randa
2020-08-09T22:57:04+03:00
آخر الأخبار
randa9 أغسطس 2020

جنين الحدث/بيروت:

انفجار مرفأ بيروت


منذ لحظة انفجار مرفأ بيروت يوم الثلاثاء الماضي، ما زال الأجهزة القضائية اللبنانية مساعيها وجهودها الحثيثة في التحقيق والتحري حول سبب الانفجار.


حيث أوقف المحققون عددا كبيرا من المشتبه بهم في الحادث للتحقيق معهم والتعرف على الجاني منهم، من هؤلاء الموقوفين، الموظفين العسكريين والاداريين والذين من بينهم ضباط يحمل رتب مرموقة، ويوم غدا الاثنين يحمل قيام قادة الأجهزة الأمنية السابقين والحاليين بالتمثيل أمام قاضي التحقيقات.


فيما تدور الشكوك والتساؤلات حول قدرة لجنة التحقيقات في نجاحها في مواصلة عملها والإمساك بالجاني من الموقوفين من الوزراء والنواب السابقين والكشف عن سبب الانفجار، وإن كان مرجعياتهم ستشكل حماية لهم، أم تكشف جريمتهم في حال إثبات التهمة عليهم.

وفي ذات السياق، أفاد رئيس الحكومة اللبنانية ميشال عون، أن ملف التحقيقات المتعلق بالانفجار، ما زال يبحث في عدة فرضيات منها أن يكون السبب هو الاهمال من قبل المشرفين على المستودعات في مرفأ بيروت أو أن يكون الانفجار حادثا عرضيا، أو تدخل من أطراف خارجية، مؤكدا أن التحقيق مبني على 3 مستويات، المستوى الأول يتحدث عن كيفية دخول المواد المتفجرة في المستودع في العنبر الحامل للرقم 12، والمستوى الثاني يبحث ان كان سبب الانفجار الاهمال أو حادث بمشيئة الله وقضاءه، أما المستوى الثالث أن يكون سبب الحادث هو تدخلات خارجية تعمدت افتعال الحادث.


وجدير بالذكر أن، الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت يوم الثلاثاء الماضي، أسفر عن مقتل ما يزيد عن 100شخص، وأصاب ما يتجاوز 5000شخص، وتشريد مئات الآلاف من الشعب اللبناني الذي يسكن في منطقة الانفجار، هذا إلى جانب الدمار الشامل الذي كبد لبنان خسائر فادحة في المباني والمرافق المتواجدة في منطقة الانفجار.

انفجار مرفأ بيروت

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة