براءة اختراع من Apple قد تغير مستقبل الهواتف الذكية

randa
2020-10-07T00:44:43+03:00
آخر الأخبار
randa7 أكتوبر 2020

براءة اختراع من Apple قد تغير مستقبل الهواتف الذكية

في إطار سعي شركة Apple للتفوق على باقي مصنعي الهواتف، فقد قدمت شركة التكنولوجيا العملاقة براءة اختراع العام الماضي لجهاز إلكتروني ملحق يمكن استخدامه لتوسيع وظائف الهاتف الذكي إلى ما يشبه الكمبيوتر المحمول، تقول براءة الاختراع، التي تم نشرها مؤخراً: من المتوقع أن الجهاز الملحق ليس جهازًا حوسبيًا قائمًا بذاته، ولكنه يعمل فقط بالتنسيق مع جهاز مضيف.

المنافسة مع هواوي وسامسونج

نظرًا لأن Samsung و Huawei تناضل من أجل تفوق في مجال إنتاج الهواتف القابلة للطي، فقد تأخذ Apple منحى مختلف بالنسبة لأجهزة phone المستقبلية وفقًا لبراءة اختراع تم نشرها مؤخرًا، والتي من الممكن أن تُكسب Apple حصة كبيرة من السوق في المستقبل القريب.

قامت Apple Insider برصد المستند الذي يظهر التقنية الجديدة، حيث يعرض تفاصيل جهاز زجاجي بالكامل تقريبًا، الجزء الأمامي والجانبي والخلفي للجهاز مصنوع من الزجاج ويقدم مجموعة من خيارات الإدخال الإضافية بينما يعمل أيضًا كشاشات ثانوية.

كما يُتوقع أن تكون الأغطية الزجاجية والجوانب الزجاجية شفافة، مما يسمح للجهاز الإلكتروني بتضمين شاشات عرض إضافية، والتي يمكن رؤيتها من خلال الجانبين و / أو الخلف.

تفاصيل براءة الاختراع

تقدم براءة الاختراع الجديدة من Apple تفاصيل أكثر عمقاً، حيث يمكن جعل شاشات العرض الجانبية والخلفية حساسة للمس والقوة باستخدام أنظمة استشعار اللمس والقوة، مما يؤدي بشكل فعال إلى تحويل الأسطح الجانبية والخلفية إلى أجهزة إدخال أو أسطح إضافية قد يتفاعل معها المستخدم للتحكم في الجهاز الإلكتروني.

كما أن الشاشات المتعددة حساسة للمس والقوة، تمكن المستخدم من تشغيل الهاتف من أي جانب سواء الأمامي أو الخلفي، ويمكن أن تعرض المناطق الأصغر مثل الجوانب معلومات محدودة – مثل إعدادات التبديل (وهو ما قدمته Samsung لخط Note Edge لعام 2014).

ويبدو هذا أشبه بالألواح الوظيفية التي كانت شركات تصنيع الزجاج تناقشها قبل بضع سنوات، والتي كانت في ذلك الوقت، يت التحدث عنها باعتبارها مستقبل الهواتف الذكية إلى جانب الهواتف القابلة للطي

تحديات تواجه Apple

هذه مجرد براءة اختراع، بالطبع، لذلك قد لا يصبح الجهاز حقيقة، الجهاز الجديدة نقلة نوعية في أجهزة الشركة، ولكنه ينحرف بشكل كبير عن تشكيلة Apple الحالية، مما يجعل عملية إصدار الجهاز الملحق أقل احتمالاً.

يقع على عاتق Apple مهمة هندسية ضخمة، في بناء هاتف بحساسية اللمس في جميع أنحاء الجهاز، في الوقت الذي تعتبر اللمسات العرضية على الهواتف ذات الشاشات المنحنية – حتى مع تقنية رفض راحة اليد – مصدرًا دائمًا للإحباط، لذا فإن الجهاز الذي يتم تضمين هذه التقنية فيه بالكامل من شأنه تضخيم هذه المشكلات، على الرغم من ذلك، يمكنك دائماً المراهنة على Apple للعثور على حلول للمشكلات المحرجة قبل إصدار الجهاز.

الأمر المثير للاهتمام هو أن عددًا قليلاً جِدًّا من القصص الملموسة حول الجيل التالي من phone من Apple قد ظهرت، سواء كان جهازًا قابلًا للطي أو هاتفًا زُجَاجِيًّا بالكامل – كما هو معروض في براءة الاختراع هذه – لا تزال غير معروفة إلى حد كبير، في الوقت نفسه، اقترحت براءات الاختراع والتقارير الأخرى جهاز pad قابل للطي مع شاشة خالية من التجاعيد، والتي تبدو وكأنها الطريقة الأكثر منطقية للشركة التي تتخذ من كوبرتينو مقراً لها لدخول السوق القابل للطي.

في الوقت الحاضر، أصبحت الهواتف القابلة للطي حقيقة واقعة، لكن الهاتف الذكي الشفاف الذي يمتلكه الرجل الحديدي في سلسلة أفلامه لم يصل إلى الرفوف بعد، السبب في ذلك هو الدوائر غير الشفافة والرقائق والمكونات الصلبة الأخرى، لكن براءة اختراع Apple تصف جهازًا يمكن أن يكون الخطوة الأولى على هذا السلم المستقبلي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة