ليبيا.. تحت وطأة أطماع الميليشيات وانتهاكات مرتزقة أردوغان

randa
2020-07-15T19:50:08+03:00
آخر الأخبار
randa15 يوليو 202020آخر تحديث : منذ سنة واحدة
ليبيا.. تحت وطأة أطماع الميليشيات وانتهاكات مرتزقة أردوغان

في الوقت الذي تواصل فيه تركيا نقل مرتزقتها إلى الأراضي الليبية دعما للميليشيات التابعة لحكومة فايز السراج، أشارت عدة تقارير إلى الانتهاكات التي تمارسها تلك الميليشيات المدعومة بالمرتزقة الأتراك في المناطق التي تسيطر عليها بعد انسحاب الجيش الوطني الليبي منها.

ورصدت التقارير ارتفاعا في وتيرة ارتكاب جرائم القتل والسلب والنهب وممارسة انتهاكات في حقوق الإنسان والتعدي على الممتلكات الخاصة منها والعامة باعتبارها غنيمة حرب خاصة في مدن ترهونة وبني وليد وصبراتة والأصابعة وقصر بن غشير.

ورصدت صور ومقاطع فيديو الانتهاكات التي مارستها ميليشيات حكومة السراج المدعومة بـالمرتزقة السوريين، الذين تقوم بإرسالهم الحكومة التركية إلى الجبهات في ليبيا والذين يبلغ عددهم نحو 10 آلاف من عناصر الميليشيات السورية، غالبيتهم من فصائل الجيش السوري الحر.

فقد شن نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي هجوما على الانتهاكات التي ترتقي إلى جرائم حرب ترتكبها الميليشيات من بينها تصفية الأسرى والمدنيين ودفنهم في مقابر جماعية، مثلما حدث في ترهونة، وذلك بعد رفضهم الخروج من المدينة.

وأقرت منظمة الأمم المتحدة بعدد من هذه الوقائع، قائلة إن عددا من التقارير أشارت إلى وقوع “أعمال عقاب وانتقام” في كل من الأصابعة وترهونة، ونبهت إلى تبعات ما يحصل على النسيج الشعبي في البلاد.

المصدر سكاي نيوز العربية

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة