آخر الأخبار

ما هو سر شعب الهونزا الذي لا يمرض ولا يشيخ!!

هل سمعت من قبل عن شعوب لا تعرف المرض و لا الشيب ؟ هذا شعب الهونزا في باكستان.

و تعني كلمة الهونزا متحدين في جبهة واحدة كالسهام.

يعيش هذا الشعب في أماكن بعيدة منعزلة عن العالم, و يتميز بأنه لا يمرض و لا يشيب و تصل معدلات أعمارهم الى القرن و نصف دون وجود أي علامات لتقدم السن أو تدل على عمرهم , فالرجال ذو مظهر شبابي و قوة بدنية لا يمكن أن تجعلك تتخيل انهم كبار في السن اما النساء فيتمتعن بنضارة بشرة و جمال كأنهن شابات في العشرين من عمرهن, كما أنهن قادرين على الحمل في سن ال 70 !!!

بحسب موقع “اندو انديا” فهم قبيلة ممتدة من نسل جيش ” اليكجينت دار” وهوا أحد جيوش الاسكندر الأكبر، الذين ضلو الطريق في القرن الرابع في جبال الهمالايا.

جميع القبيلة مسلمين يتبعون الطائفة الاسماعيلية و هم أتباع عائلة “اغا خان” و يعتبرون الامير كريم الحسيني الذي يعيش في فرنسا هو الزعيم الروحي لهم و يلقبونه ب “اغا خان الرابع”، و يتحدثون لغة البروشسكي.

لم يكن أحد يعرف عن هذه القبيلة حتى وقع موقف طريف بين شاب من شعب الهونزا و رجل الامن في مطار لندن في عام ١٩٤٨، حيث لفت انتباه رجل الامن تاريخ ميلاد الشاب ١٩٣٢ ولكن يبدو على شكله انه شاب لا يتجاوز الثلاثين من عمره، فحدثه الشاب عن قريتهم و بذلك انتشرت و عرفت.

إقرأ أيضا:محافظ الغربية يستقبل شباب مبادرة “بلاستيك” لإعادة تدوير النفايات الصلبة

نمط حياة شعب الهونزا

صحة وشباب هذه القبيلة جعلت العالم و العلماء خاصة أخصائي التغذية يدرسون نمط حياتهم و ما يتناولوه فوجدوا أنهم لا يأكلون اللحم الا مرتين بالسنة تقريبا و يكون لحم ضأن، كما أنهم يتناولون وجبتين فقط في اليوم، من الخضروات النية و الفواكه و البروتينان كالحليب و البيض و الجبن المستخلص من الماعز و الابقار.

يبتعد شعب الهونزا عن كل المأكولات الدسمة لذلك لا يصابون بالأمراض كارتفاع ضغط الدم و السكري و البدانة.

كما أنهم يتناولون المشمش و زيت المشمش بشكل اساسي في طعامهم، كما يستخرجون زيوتهم الطبيعية من المكسرات.

احتواء المسكرات و هذه الزيتون على مركب B17 الذي اصبت فعاليته في محاربة الاصابة بالسرطان لأنه يتحول لمادة مضارة للسرطان عند دخوله للجسم، لذلك هم لا يعرفون السرطان!

لا توجد وسائل نقل و لا وسائل تكنولوجيا لذلك يقومون بكل شي بأنفسهم و يبذلون جهد عالي و يمشون لمسافات طويلة و يعطي لياقة بدنية عالية، كما أنهم يمارسون رياضة اليوغا و التأمل المفيدة للصحة الجسدية و العقلية، و يتبعون نمط الركض لمسافة ٢٠ كم مع الضحك يوميا لديهم قدرة تحمل عالية ولا يشيخون.

إقرأ أيضا:نجاح الفعاليات الاحتفالية للجمعية المصرية لدعم الرياضة المصرية بالمحلة

الصحة الجيدة للنساء تجعلهن قادرين على الحمل و الولادة حتى عمر ال ٧٠.

يصوم شعب الهونزا ٣ أشهر متتالية من كل عام حيث لا يتناولون أس نوع من الطعام باستثاء العصائر الطبيعية الطازجة.

تستحم هذه الشعوب بالماء البارد تماما حتى في اشد شهور السنة برودة.

قال عنهم الطبيب روبرت مكاريسون في جريدة الجمعية الفلكية للفنون: “شعوب الهونزا لديهم قدرة على التحمل غير عادية أو معتادة لدى البشر، فالرجل لديهم يمكنه السير في نهر جليدي عارياً بفصل الشتاء دون أن يتضرر جسده أو يشعر بالضعف”.

إقرأ أيضا:كيفية أداء صلاة العيد فالمنزل

رغم اللياقة البدنية و الشباب عن شعب الهونزا الا انه لا يوجد لديهم حياه اقتصادية او تجارية فهم يعيشون على التبرعات و المساعدات الدولية، فلا يوجد لديهم مصدر دخل الا مشاركتهم احيانا في الاسواق الشعبية للفواكه و الخضروات ولكن هذا لا يكفيهم!

رغم بدائية الحياة الا ان شعب الهونزا بتميز بارتفاع نسبة العلم عندهم حيث تصل الى ٧٧٪ كما أن ٩٠٪ من النساء متعلمات.

لم تصل اليهم اي نوع من الوبائيات التي تنتشر في جميع العالم ولا أمراض العصر كالسرطان، البدانة، قرحك المعدة، مشاكل الجهاز الهضمي و ضغط الدم، الا انهم يعانوا فقط من مشاكل في العين بسبب كثرة تعرضها للدخان الناتج من طهي الطعام .

نتيجة لذلك فقد أطلق على الوادي الذي يعيشون به وادي الخالدون.

قد يهمك: مؤتمرا برعاية الأمم المتحدة تستضيفه باريس دعما للشعب اللبناني 2020.

السابق
أسهل طرق الربح عن طريق الإنترنت 2020
التالي
الراقصة فيفي عبده تثير الجدل بفستان أصفر كشف عن تفاصيل كثيرة من جسدها 2020